العالم الان | دول الاتحاد الأوروبي تبدأ طرح «أفكار» استعدادا لفرض عقوبات جديدة على روسيا | عيون الجزيرة الاخبارية

العالم الان | دول الاتحاد الأوروبي تبدأ طرح «أفكار» استعدادا لفرض عقوبات جديدة على روسيا | عيون الجزيرة الاخبارية
العالم الان | دول الاتحاد الأوروبي تبدأ طرح «أفكار» استعدادا لفرض عقوبات جديدة على روسيا | عيون الجزيرة الاخبارية

هذا الخبر يأتيكم برعاية موقع عيون الجزيرة الاخباري ويتمنى لكم قضاء وقت ممتع في قراة هذا الخبر جي بي سي نيوز :- بدأت دول الاتحاد الأوروبي في طرح أفكارها سعيا وراء فرض عقوبات جديدة على روسيا.

ومن المقرر أن تجرى المفوضية الأوروبية محادثات مع ممثلي الدول الـ27 الأعضاء في الاتحاد خلال الأيام المقبلة لتحديد الأولويات، قبل تقديم دول الاتحاد لمقترح بشأن إجراءات عقابية جديدة ومناقشته.

وجددت دول البلطيق، إستونيا ولاتفيا وليتوانيا، جنباً إلى جنب مع بولندا وأيرلندا، دعوتها إلى فرض حظر كامل على واردات الغاز من روسيا، في وثيقة تتضمن مساهمتهم لفرض عقوبات جديدة، اطلعت عليها وكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ).

وحسب بيانات المفوضية الأوروبية، انخفضت حصة غاز خطوط الأنابيب الروسية في إجمالي واردات دول الاتحاد من الغاز من 40 في المئة إلى 9 في المئة منذ بداية الحرب الروسية على أوكرانيا.

وتسعى الدول الخمس أيضاً لحظر التعاون مع روسيا في مجال الطاقة النووية، وحظر استيراد الماس الروسي، وحظر بيع العقارات للمواطنين والشركات الروسية، واستبعاد مصرف «غازبروم بنك» وثلاثة مصارف روسية أخرى من نظام «سويفت» للمدفوعات.

وقد يشمل اقتراح المفوضية وضع سقف لأسعار واردات النفط من روسيا، وهو الاقتراح الذي سبق وأن دعمته الدول الأعضاء في مجموعة السبع للاقتصادات الكبرى، في وقت سابق من الشهر الجاري.

وكان الممثل الأعلى للشؤون الخارجية والسياسة الأمنية في الاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل، قد قال يوم الأربعاء الماضي إنه بعد إعلان الكرملين عن تعبئة جزئية في الحرب ضد أوكرانيا، وافقت دول الاتحاد الأوروبي على فرض المزيد من العقوبات ضد موسكو في أقرب وقت ممكن.

ويجب الموافقة بالإجماع على حزمة العقوبات الجديدة من قبل جميع الدول الـ27 الأعضاء في الاتحاد الأوروبي، ومن المقرر أن تكون تلك الحزمة الثامنة من العقوبات التي يفرضها التكتل منذ الغزو الروسي في شباط/فبراير الماضي. ومن المرجح أن تشكل المجر مقاومة للإجراءات المتعلقة بالطاقة، لأن بودابست تعتمد بشكل كبير على الغاز الروسي. وتقوم فرنسا بشراء اليورانيوم لمحطات الطاقة النووية التابعة لها من شركة «روساتوم» الروسية الحكومية.

قادة "مجموعة السبع": الاستفتاءات في أجزاء من أوكرانيا للانضمام لروسيا انتهاك للقانون الدولي

أدانت دول "مجموعة السبع" إجراء الاستفتاءات في المناطق المحررة في أوكرانيا، معتبرة إياها انتهاكا للقانون الدولي.

وقال قادة المجموعة في بيان مشترك نشر على الموقع الإلكتروني لوزارة الخارجية الألمانية، اليوم الجمعة: "نحن، قادة مجموعة السبع، ندين بشدة الاستفتاءات الزائفة التي تحاول روسيا استخدامها لخلق ذريعة خيالية لتغيير وضع الأراضي السيادية لأوكرانيا".

في وقت سابق، قالت وزارة الخارجية الروسية إن الاستفتاءات في جمهوريتي دونيتسك ولوغانسك الشعبيتين ومقاطعتي زابوروجيه وخيرسون تتوافق تماما مع القانون الدولي.

في صباح يوم 23 سبتمبر/أيلول، في جمهوريتي دونيتسك ولوغانسك الشعبيتين، وكذلك في منطقتي زابوروجيه وخيرسون، بدأت الاستفتاءات حول مسألة الانضمام إلى روسيا وسيستمر التصويت حتى 27 سبتمبر الجاري.

رويترز: أوكرانيا ستسحب اعتماد السفير الإيراني بسبب استخدام روسيا مسيرات إيرانية

أفادت وكالة رويترز، أن أوكرانيا ستسحب اعتماد السفير الإيراني بسبب استخدام روسيا مسيرات إيرانية.

ووجهت أوكرانيا، الجمعة، انتقاداً إلى إيران لإرسالها أسلحة إلى روسيا، وذلك تزامناً مع ضربة روسية بواسطة طائرة مسيرة إيرانية على مدينة أوديسا (جنوباً) أسفرت عن سقوط قتيل.

وكتب سيرغي نيكيفوروف، المتحدث باسم الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي على فيسبوك: "إنها إجراءات إيرانية تتعارض مع سيادة دولتنا ووحدة أراضيها، وتتعارض أيضاً مع حياة المواطنين الأوكرانيين وصحتهم".

وكان الجيش الأوكراني قد أعلن في 13 سبتمبر أنه واجه للمرة الأولى طائرة مسيرة إيرانية استخدمتها روسيا في ساحة المعركة.

وكانت الاستخبارات الأميركية قد حذرت في يوليو الماضي من خطط طهران لإرسال مئات الطائرات المسيرة المحملة بالقنابل إلى روسيا لمساعدتها في عمليتها العسكرية في أوكرانيا. ورغم نفي إيران ذلك في البداية، تباهى قائد الحرس الثوري الإيراني مؤخراً بتسليح القوة العظمى العالمية.

يذكر أن إيران وروسيا حليفان متقاربان وقد أدت مفاوضات الاتفاق النووي المتعثرة والحرب في أوكرانيا إلى تعميق علاقتهما. في المقابل تشوب العلاقات بين أوكرانيا وإيران توترات بسبب قيام الحرس الثوري الإيراني بإسقاط طائرة ركاب أوكرانية عام 2020، ما أسفر عن مقتل جميع من كانوا على متنها وعددهم 176 شخصاً.

فنلندا: تضاعف عدد الروس الوافدين إلى البلاد بعد إعلان التعبئة الجزئية

قال السلطات الفنلندية إن 6 آلاف و470 روسيًا وصلوا أمس الخميس، إلى فنلندا بطول الحدود البرية، حيث تضاعف العدد بالمقارنة بـ 3 آلاف و100 آخرين دخلوا البلاد في بداية الأسبوع.

وأضاف متحدث باسم حرس الحدود الفنلندي حسبما نقلت قناة "فرانس 24" الناطقة باللغة الإنجليزية اليوم الجمعة، أن التدفق المتزايد للروس إلى بلاده حدث منذ إعلان روسيا التعبئة الجزئية.

كانت رئيسة الوزراء الفنلندية سانا مارين، قد صرحت أمس بأنه يتعين وقف دخول الروس إلى البلاد بما في ذلك العبور عبر فنلندا، موضحة أنه ينبغي "إعادة تقييم" الخطورة الأمنية التي يشكلها المسافرون الروس.

زيلينسكي مصدوم بعدم استجابة "إسرائيل" لطلباته المتكررة بتسليحه

أعرب الرئيس الأوكراني فلاديمير زيلينسكي عن صدمته بعدم استجابة "إسرائيل" لطلبات كييف المتكررة بتسليحها، وإمداد قواتها لمواجهة روسيا.

وقال زيلينسكي في حديث متلفز إنه يتفهم أن الوضع في "إسرائيل" نفسها صعب، ومع ذلك فقد طلب من "تل أبيب" تزويد كييف بأنظمة للدفاع الجوي.

وأضاف: "لا أفهم ما يحدث لإسرائيل... أشعر بالصدمة. إسرائيل لم تقدم لنا أي شيء... صفر مساعدات".

يذكر أن "تل أبيب" لم تلتحق بالعقوبات الغربية ضد روسيا، وترفض أي انخراط لها في أي حملات عدائية أو مناهضة لروسيا.

إستونيا تتهيأ للظلام أمام احتمال إقدام روسيا على قطع الكهرباء

تتزايد المخاطر في دول البلطيق، ليتوانيا ولاتفيا وإستونيا، من احتمال اتخاذ قرار روسي بوقف شبكة الكهرباء.

وطلبت رئيسة الوزراء الإستونية، كايا كالاس، من الشعب استعداده لانقطاع محتمل في التيار الكهربائي، في إشارة إلى احتمال فصل دول البلطيق عن نظام الكهرباء المشترك مع روسيا، حسب وكالة رويترز.

وقالت، في خطاب تلفزيوني، يوم الخميس 22 سبتمبر/أيلول (2022): "يجب أن نكون على استعداد؛ لأن روسيا قد تفصل إستونيا ولاتفيا وليتوانيا عن شبكة الكهرباء".

وما زالت دول البلطيق، وهو مصطلح يُستخدم للإشارة إلى 3 دول؛ هي ليتوانيا ولاتفيا وإستونيا في المنطقة الشمالية الشرقية لأوروبا، تعتمد على شبكة الكهرباء الروسية للحصول على إمدادات مستقرة حتى بعد 30 عامًا من الانفصال عن الاتحاد السوفيتي و17 عامًا من الانضمام إلى الاتحاد الأوروبي، وفقًا لما رصدته منصة الطاقة المتخصصة.

الاستعداد لأي قرار روسي

قالت رئيسة الوزراء الإستونية، كايا كالاس، إنه سيكون من الحكمة الاستعداد لانقطاع محتمل في التيار الكهربائي، ويشمل ذلك السلطات العامة والشركات والأفراد، موضحةً أنه سيكون انقطاعًا مؤقتًا.

وحثت الشعب على التفكير بهدوء في كيفية تدبير أمورهم في حالة انقطاع التيار الكهربائي لمدة من الوقت.

وحذرت من أن هذا الشتاء سيكون صعبًا، وقد يشهد انقطاعًا في التيار الكهربائي.

واستدعت البلاد قرابة 3 آلاف جندي احتياطي للمشاركة في مناورة دفاعية سنوية تستغرق أسبوعًا، يوم الخميس 22 سبتمبر/أيلول (2022)، لكن كالاس أكدت عدم وجود تهديد عسكري مباشر للبلاد.

ودعت المواطنين الروس المقيمين في إستونيا إلى تجاهل أي استدعاء للقتال في أوكرانيا، قائلة: "لا تذهبوا، لا مجال للتراجع".

وخلال مؤتمر صحفي، عُقد اليوم الجمعة 23 سبتمبر/أيلول (2022)، قال رئيس شركة "إلرينغ" -مشغل نظام توزيع الكهرباء والغاز في إستونيا- تافي فسكيماغي إن بلاده أنجزت الاستعدادات الأولية التي تمكنها من التزامن مع الشبكة الأوروبية القارية خلال 6-12 ساعة من خلال الربط الليتواني-البولندي.

وأضاف أن الانفصال عن الشبكة الروسية مطروح على الطاولة منذ عام 2010، على الرغم من الآراء المعارضة.

وتابع: "الإجماع السياسي على تزامن دول البلطيق مع أوروبا القارية ظهر في عام 2019، عندما وقّع عليه رؤساء دول البلطيق الـ3 بالإضافة إلى المفوضية الأوروبية".

ويرى أن الانضمام إلى شبكة الكهرباء الأوروبية يضاهي خطوة الانضمام إلى الناتو أو الاتحاد الأوروبي في عام 2004.

وقال إن الخطر بات أكبر من أي وقت مضى، ويمكن أن يحدث انقطاع مفاجئ في أي لحظة، وفق ما رصدته منصة الطاقة المتخصصة.

وزير الخارجية الصيني: الصين مستعدة لتعزيز العلاقات السليمة والثابتة مع الناتو

التقى عضو مجلس الدولة وزير الخارجية الصيني وانغ يي يوم الخميس الأمين العام للناتو ينس ستولتنبرغ على هامش الدورة الـ77 للجمعية العامة للأمم المتحدة.

قال وانغ إن الصين، بصفتها عضوا دائما في مجلس الأمن الدولي، منفتحة على الحوار والتبادلات مع الناتو، وترغب في تعزيز التنمية السليمة والمطردة للعلاقات الثنائية بشكل مشترك.

وقال إنه يتعين على الجانبين تعزيز الاتصالات والتفاهم المتبادل على أساس الصراحة والاحترام المتبادل، ومنع سوء التفاهم والمعلومات الكاذبة.

قال ستولتنبرغ إن الصين تلعب دورا مهما في القضايا العالمية في ظل اقتصادها المتنامي وتأثيرها.

وفي إشارته إلى أن الناتو لا يعتبر الصين منافسا، قال إن المنظمة تعلق أهمية على الحفاظ على العلاقات مع الصين وتعزيزها ولديها موقف إيجابي تجاه تطوير العلاقات مع الصين.

وقال ستولتنبرغ إن الناتو سيظل ملتزما بموقعه الجغرافي الأصلي عند إنشائه، ومن المتوقع أن يستكشف التعاون مع الصين في الحد من التسلح وتغير المناخ ومجالات أخرى من أجل التعامل بشكل أفضل مع التحديات العالمية.

وقال إن الناتو ودوله الأعضاء يتبعون سياسة صين واحدة ويظلون دون تغيير في موقفهم بشأن قضية تايوان، مضيفا أنه يتطلع إلى أن تلعب الصين دورا هاما في إنهاء الصراع في أوروبا.

وتابع ان الناتو سيكثف دعمه لأوكرانيا ردا على الاستفتاءات الزائفة التي تجريها روسيا .

وبين الى انه يجب الاستعداد لاستخدام روسيا الاستفتاء الزائف في أوكرانيا للقول إن أراضيها تتعرض لهجوم بسلاح النيتو .

وأعرب وانغ عن أمله في أن يتعامل الناتو مع الوضع الدولي الحالي بموضوعية وهدوء، بدلا من مجرد رسم خط فاصل على أساس "التصحيح السياسي".

وفيما يتعلق بقضية السلام والأمن، قال إن الصين دولة رئيسية لديها أفضل سجل. الصين ليست لديها نزعة للتوسع الخارجي، ولم تغز قط دولا أخرى، أو انخرطت في حرب بالوكالة، أو سعت إلى مناطق نفوذ، أو صدرت أيديولوجية، أو تدخلت في الشؤون الداخلية للدول الأخرى، أو شاركت في تكتلات عسكرية.

وقال وانغ إن الصين قررت اتباع طريق التنمية السلمية، المنصوص عليه في القانون، مضيفا أنه يأمل في أن يقوم الناتو بتأسيس فهم منطقي وصحيح للصين.

وقال إن الصين مستعدة للقيام بالتعاون الضروري مع الناتو بشأن القضايا العالمية والإسهام في السلام والاستقرار.

كما أوضح وانغ موقف الصين الثابت بشأن قضية أوكرانيا ودورها البناء في تعزيز محادثات السلام. وقال إنه من الضروري استكشاف إقامة إطار أمني أوروبي متوازن وفعال ومستدام لضمان الاستقرار طويل الأمد في أوروبا.

د ب أ + وكالات 

شكرا لمتابعينا قراءة خبر العالم الان | دول الاتحاد الأوروبي تبدأ طرح «أفكار» استعدادا لفرض عقوبات جديدة على روسيا | عيون الجزيرة الاخبارية في عيون الجزيرة ونحيطكم علما بان محتوي هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري جي بي سي نيوز ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر عيون الجزيرة وانما تم نقله بالكامل كما هو، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي جي بي سي نيوز مع اطيب التحيات.

*** تنويه هام ***
موقع عيون الجزيرة لا يمت بأي صلة لشبكة الجزيرة الاخبارية او قنوات الجزيرة القطرية فنحن موقع اخباري خليجي متعدد المصادر

التالى العالم الان | محادثة بين بكين وواشنطن بشأن الحرب في أوكرانيا | عيون الجزيرة الاخبارية