بشفافية: وطن من أجل الإنسان | سلطنة عمان

بشفافية: وطن من أجل الإنسان

في المحليات 11 أبريل,2020 نسخة للطباعة نسخة للطباعة

سهيل بن ناصر النهدي:
تمضي السلطنة بكل مؤسساتها في هذه الأيام بكل ثقة في التعامل مع مستجدات فيروس كورونا المستجد (كوفيد19) وفق امكانيات عالية، حيث تشارك كل الجهات بما فيها المؤسسات المدنية والعسكرية والأهلية وحتى الأفراد، بالعمل من أجل سلامة المواطن والمقيم والحد من انتشار هذا الفيروس بقدر المستطاع، حيث يجسد هذا المشهد التلاحم الوطني الذي فيه يلتف الجميع حول قيادتهم ملبين نداء الواجب، ومطبقين للقرارات التي تصدر من اللجنة العليا المكلفة بمتابعة مستجدات انتشار هذا الفيروس، واثقين من أن تلك القرارت ما صدرت إلا من أجلهم ولمصلحتهم.
وعندما تضع عمان بكل مؤسساتها هدفها الأسمى والأعظم (الإنسان) دون تفرقة بين مواطن أو مقيم، فقد عملت كل الجهات من خلال تعاملها مع انتشار المرض والفحص وتوزيع المؤن، بشكل متساوٍ دون تفرقة بين مواطن أو مقيم، في دلالات عميقة على عظمة المسؤولية والتعامل مع الإنسان في هذه الأرض الطيبة، التي سخرت كل امكانياتها لضمان وصول الخدمات والرعاية الطبية والانسانية والخدمية للجميع دون تفريق أو تمييز.
وبينما تتعاطى الجهات المعنية في الداخل مع الجميع بشكل متساوٍ، فقد سخرت السلطنة كوادرها في السفارات والقنصليات والملحقيات بجميع دول العالم وأينما يوجد إنسان عماني، لخدمة المواطن ورعايته وتوفير كل ما يلزم للعناية به وسلامته، حيث يبذل أعضاء السفارات والقنصليات والملحقيات التابعة للسلطنة جهوداً كبيرة من أجل المواطنين العمانيين الموجودين بتلك الدول، والمساهمة بشكل فعال بالتنسيق والمتابعة مع الجهات المعنية بالسلطنة لعودة من تبقى من العمانيين بتلك الدول والراغبين بالعودة الى ارض الوطن.
وفيما تشير الأرقام الى تصاعد أعداد المصابين بفيروس كورونا المستجد (كوفيد19) فإنّ الجهود تتضاعف من قبل الجهات المعنية، ومع تزايد الارقام تاتي القرارات تباعاً من اللجنة العليا المكلفة بمتابعة مستجدات انتشار فيروس كورونا المستجد (كوفيد19)، حيث دخل اغلاق محافظة مسقط حيز التنفيذ يوم الجمعة الماضي، وأغلقت ولاية مسقط ويتواصل إغلاق ولاية مطرح، ومع كل تلك الاجراءات التي تم اتخاذها في هذا الشأن فإنّ هناك إدراكاً ووعياً من الجميع بأن هذه الاجراءات التي اتخذت هي من مصلحة الجميع وهدفها الحد من انتشار الفيروس، كما أن الجهات المعنية قد حرصت بشكل أساسي على أن تمضي كل الأمور بشكل طبيعي في محافظة مسقط وولايتي مطرح ومسقط، حيث تتوافر كل مستلزمات الرعاية الطبية و الاجتماعية والخدمية، كما تم توزيع المؤن والمستلزمات ولا يزال التوزيع متواصلاً بشكل مستمر للجميع من مواطنين ومقيمين بالولايتين، فإن ذلك يؤكد للجميع بأن الامور طبيعية والجهات المعنية بالدولة تعمل بشكل منسق ومتكامل من أجل راحة الجميع وعدم احساسهم أو شعورهم بنقص أي شئ، وحتى وأن تم اغلاق ولاياتهم.
ومن خلال تلك الصورة العمانية الواضحة الملامح تتجسد أمامنا ملحمة وطن يشارك فيها الجميع كلٌّ بدوره ومقدرته، للعبور من أزمة هذا المرض الذي يجتاح العالم، ولنخرج من هذه الازمة بأقل الخسائر والتكاليف.
إنّ كل ما يجري من حولنا يبعث بالطمأنينة للجميع بأن الامور تسير بشكل طبيعي وما على المواطن والمقيم إلا ان يواصل حرصه على الاستجابة لكل ما يصدر من قرارات ومواصلة الالتزام بالبقاء في البيت ووعدم الخروج الا للضرورة، والى أهالينا في مسقط ومطرح اطمئنوا، فعيون أبناء عمان وقلوبهم معكم، والجميع يعمل على أن تمر هذه الأيام وأنتم تنعمون بالصحة والسلامة.
حفظ الله عمان وحفظ الله الجميع.

*من اسرة تحرير (الوطن)

2020-04-11

سهيل بن ناصر النهدي:
تمضي السلطنة بكل مؤسساتها في هذه الأيام بكل ثقة في التعامل مع مستجدات فيروس كورونا المستجد (كوفيد19) وفق امكانيات عالية، حيث تشارك كل الجهات بما فيها المؤسسات المدنية والعسكرية والأهلية وحتى الأفراد، بالعمل من أجل سلامة المواطن والمقيم والحد من انتشار هذا الفيروس بقدر المستطاع، حيث يجسد هذا المشهد التلاحم الوطني الذي فيه يلتف الجميع حول قيادتهم ملبين نداء الواجب، ومطبقين للقرارات التي تصدر من اللجنة العليا المكلفة بمتابعة مستجدات انتشار هذا الفيروس، واثقين من أن تلك القرارت ما صدرت إلا من أجلهم ولمصلحتهم.
وعندما تضع عمان بكل مؤسساتها هدفها الأسمى والأعظم (الإنسان) دون تفرقة بين مواطن أو مقيم، فقد عملت كل الجهات من خلال تعاملها مع انتشار المرض والفحص وتوزيع المؤن، بشكل متساوٍ دون تفرقة بين مواطن أو مقيم، في دلالات عميقة على عظمة المسؤولية والتعامل مع الإنسان في هذه الأرض الطيبة، التي سخرت كل امكانياتها لضمان وصول الخدمات والرعاية الطبية والانسانية والخدمية للجميع دون تفريق أو تمييز.
وبينما تتعاطى الجهات المعنية في الداخل مع الجميع بشكل متساوٍ، فقد سخرت السلطنة كوادرها في السفارات والقنصليات والملحقيات بجميع دول العالم وأينما يوجد إنسان عماني، لخدمة المواطن ورعايته وتوفير كل ما يلزم للعناية به وسلامته، حيث يبذل أعضاء السفارات والقنصليات والملحقيات التابعة للسلطنة جهوداً كبيرة من أجل المواطنين العمانيين الموجودين بتلك الدول، والمساهمة بشكل فعال بالتنسيق والمتابعة مع الجهات المعنية بالسلطنة لعودة من تبقى من العمانيين بتلك الدول والراغبين بالعودة الى ارض الوطن.
وفيما تشير الأرقام الى تصاعد أعداد المصابين بفيروس كورونا المستجد (كوفيد19) فإنّ الجهود تتضاعف من قبل الجهات المعنية، ومع تزايد الارقام تاتي القرارات تباعاً من اللجنة العليا المكلفة بمتابعة مستجدات انتشار فيروس كورونا المستجد (كوفيد19)، حيث دخل اغلاق محافظة مسقط حيز التنفيذ يوم الجمعة الماضي، وأغلقت ولاية مسقط ويتواصل إغلاق ولاية مطرح، ومع كل تلك الاجراءات التي تم اتخاذها في هذا الشأن فإنّ هناك إدراكاً ووعياً من الجميع بأن هذه الاجراءات التي اتخذت هي من مصلحة الجميع وهدفها الحد من انتشار الفيروس، كما أن الجهات المعنية قد حرصت بشكل أساسي على أن تمضي كل الأمور بشكل طبيعي في محافظة مسقط وولايتي مطرح ومسقط، حيث تتوافر كل مستلزمات الرعاية الطبية و الاجتماعية والخدمية، كما تم توزيع المؤن والمستلزمات ولا يزال التوزيع متواصلاً بشكل مستمر للجميع من مواطنين ومقيمين بالولايتين، فإن ذلك يؤكد للجميع بأن الامور طبيعية والجهات المعنية بالدولة تعمل بشكل منسق ومتكامل من أجل راحة الجميع وعدم احساسهم أو شعورهم بنقص أي شئ، وحتى وأن تم اغلاق ولاياتهم.
ومن خلال تلك الصورة العمانية الواضحة الملامح تتجسد أمامنا ملحمة وطن يشارك فيها الجميع كلٌّ بدوره ومقدرته، للعبور من أزمة هذا المرض الذي يجتاح العالم، ولنخرج من هذه الازمة بأقل الخسائر والتكاليف.
إنّ كل ما يجري من حولنا يبعث بالطمأنينة للجميع بأن الامور تسير بشكل طبيعي وما على المواطن والمقيم إلا ان يواصل حرصه على الاستجابة لكل ما يصدر من قرارات ومواصلة الالتزام بالبقاء في البيت ووعدم الخروج الا للضرورة، والى أهالينا في مسقط ومطرح اطمئنوا، فعيون أبناء عمان وقلوبهم معكم، والجميع يعمل على أن تمر هذه الأيام وأنتم تنعمون بالصحة والسلامة.
حفظ الله عمان وحفظ الله الجميع.

*من اسرة تحرير (الوطن)

شكرا لمتابعينا قراءة خبر بشفافية: وطن من أجل الإنسان | سلطنة عمان في عيون الجزيرة ونحيطكم علما بان محتوي هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري الوطن (عمان) ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر عيون الجزيرة وانما تم نقله بالكامل كما هو، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي الوطن (عمان) مع اطيب التحيات.

*** تنويه هام ***
موقع عيون الجزيرة لا يمت بأي صلة لشبكة الجزيرة الاخبارية او قنوات الجزيرة القطرية فنحن موقع اخباري خليجي متعدد المصادر

التالى سلاح الجو السلطاني العماني يقوم بعملية إخلاء طبي بمحافظة مسندم | سلطنة عمان