أهالي قرية سرو بمسفاة بوشر يطالبون بوقف زحف المخططات الصناعية والتجارية على أحيائهم السكنية | سلطنة عمان

أهالي قرية سرو بمسفاة بوشر يطالبون بوقف زحف المخططات الصناعية والتجارية على أحيائهم السكنية

في المحليات 17 مارس,2020 نسخة للطباعة نسخة للطباعة

وجهوا مطالبهم ومناشداتهم إلى الجهات ذات الاختصاص

كتب ـ محمود بن زاهر الزكواني:
أعرب أهالي قرية سرو ـ احدى قرى المسفاة الغربية التابعة لولاية بوشر بمحافظة مسقط ـ عن أملهم لحل مشكلتهم المتعلقة بالتلوث البيئي بسبب جراء زحف المخططات الصناعية والتجارية على مخططات الأحياء السكنية، وبالإضافة إلى انتشار العمالة الوافدة التي تقطن وتسكن بين منازل أهالي القرية مسببة لهم القلق والازعاج والمضايقات .. وغيرها من التصرفات غير حضارية وغير لائق.
(الوطن) التقت بعدد من أهالي المنطقة، حيث وجهوا مطالبهم ومناشداتهم إلى الجهات ذات الاختصاص ممثلة بوزراة الاسكان ووزارة البيئة والشؤون المناخية وبلدية مسقط للتدخل السريع ووضح الحلول المناسبة والبديلة وما زالت طلباتهم قديمة في أروقة الجهات المعنية دون أن يكون هناك أي إجراء على أرض الواقع حتى الآن.
* الوقوف على المناشدات
وقد أوضح سالم بن سعيد الرحبي عضو المجلس البلدي بولاية بوشر حول مناشدة أهالي قرية سرو، حيث قال: إنه بعد تواصل أهالي القرية معنا حول الموضوع ذهبنا الى القرية للوقوف على المطالبات والاستماع للاهالي، حيث تم عقد اجتماع لجنة شؤون البلدية برئاسة سعادة الشيخ يحيى بن ناصر الحراصي والي بوشر وبحضور عدد من الجهات ذات الاختصاص ممثلة بوزارة الاسكان ووزارة البيئة والشؤون المناخية وتم طرح مطالبات الاهالي للجهات المعنية، ومن خلاله الاجتماع تم زيارة القرية والوقوف على المكان.
وأشار عضو المجلس البلدي الى أنه تم الرد لنا من قبل وزارة البيئة والشؤون المناخية بأنه لا يوجد تأثير للقرية من جراء التلوث البيئي لقرية سرو، وأما وزارة الاسكان فللأسف لم نتلقَ منهم أي رد حول مناشدات الأهالي للقرية حتى الآن.
* زحف صناعي الى القرية
ويقول محمد بن حميد الرحبي: من المؤسف حقاً أن الزحف الصناعي أصبح يهدد القرية جراء المخططات الصناعية، حيث تبعد هذه المخططات عن المخططات السكنية (منازلنا) ما يقارب من 150 متراً تقريباً فقط، مما يشكل لنا قلقاً كبيراً، هذا في الوقت الحالي فكيف عندما تكتمل جميع المخططات الصناعية والتي ستصبح مستقبلاً تعج بالعديد من الشركات والمصانع مما ستسبب القلق للقرى القريبة من المخططات ومهددة بالتلوث البيئ الذي سيلحق أضراراً صحية للمواطنين القاطنين في هذه القرية نتيجة انبعاث الروائح السامة من تلك المخططات الصناعية.
وأضاف: إننا نطالب ونناشد الجهات المختصة بالوقوف على مشكلتنا، خصوصاً نحن أهالي قرية سرو ضمن احدى القرى المتبقية من الذين تم نقلهم سواء للقرى التابعة للمسفاة الشرقية أو المسفاة الغربية، لذلك نطالب الجهات المختصة أن يتم نقلنا إلى قرية العوابي أسوة بمن تم نقلهم سابقاً من أقاربنا وجيراننا ومن القرى الأخرى إلى قرية العوابي التابعة لولاية بوشر.
وثمّن بقوله: إننا نشيد بجهود مسؤول القرية وسعادة الوالي وعضو مجلس البلدي بالإضافة إلى جانب وزارة البيئة والشؤون المناخية، كما نأمل أن تتضافر الجهود من أجل نقل قرية سرو بولاية بوشر إلى منطقة العوابي بالمنطقة.
ويقول عبدالله بن حميد الرحبي: أصبحت قرية سرو تنتشر فيها العمالة الوافدة بكثرة والتي تقطن بين منازل أهالي القرية، حيث أصبحت هذه العمالة مسببة قلقاً وازعاجاً للسكان، بالإضافة أن هذه العمالة تقوم بحرق المخلفات الضارة واشعال الحرائق في مختلف الاماكن والتي تسبب لنا الروائح الكريهة والسامة وهي تعتبر مضرة بالإنسان ولذلك اضطر بعض السكان إلى السكن خارج القرية بالإيجار جراء هذه التصرفات غير اللائقة وهذا يكلف الكثير من الالتزمات المادية للمواطن.

2020-03-17

وجهوا مطالبهم ومناشداتهم إلى الجهات ذات الاختصاص

كتب ـ محمود بن زاهر الزكواني:
أعرب أهالي قرية سرو ـ احدى قرى المسفاة الغربية التابعة لولاية بوشر بمحافظة مسقط ـ عن أملهم لحل مشكلتهم المتعلقة بالتلوث البيئي بسبب جراء زحف المخططات الصناعية والتجارية على مخططات الأحياء السكنية، وبالإضافة إلى انتشار العمالة الوافدة التي تقطن وتسكن بين منازل أهالي القرية مسببة لهم القلق والازعاج والمضايقات .. وغيرها من التصرفات غير حضارية وغير لائق.
(الوطن) التقت بعدد من أهالي المنطقة، حيث وجهوا مطالبهم ومناشداتهم إلى الجهات ذات الاختصاص ممثلة بوزراة الاسكان ووزارة البيئة والشؤون المناخية وبلدية مسقط للتدخل السريع ووضح الحلول المناسبة والبديلة وما زالت طلباتهم قديمة في أروقة الجهات المعنية دون أن يكون هناك أي إجراء على أرض الواقع حتى الآن.
* الوقوف على المناشدات
وقد أوضح سالم بن سعيد الرحبي عضو المجلس البلدي بولاية بوشر حول مناشدة أهالي قرية سرو، حيث قال: إنه بعد تواصل أهالي القرية معنا حول الموضوع ذهبنا الى القرية للوقوف على المطالبات والاستماع للاهالي، حيث تم عقد اجتماع لجنة شؤون البلدية برئاسة سعادة الشيخ يحيى بن ناصر الحراصي والي بوشر وبحضور عدد من الجهات ذات الاختصاص ممثلة بوزارة الاسكان ووزارة البيئة والشؤون المناخية وتم طرح مطالبات الاهالي للجهات المعنية، ومن خلاله الاجتماع تم زيارة القرية والوقوف على المكان.
وأشار عضو المجلس البلدي الى أنه تم الرد لنا من قبل وزارة البيئة والشؤون المناخية بأنه لا يوجد تأثير للقرية من جراء التلوث البيئي لقرية سرو، وأما وزارة الاسكان فللأسف لم نتلقَ منهم أي رد حول مناشدات الأهالي للقرية حتى الآن.
* زحف صناعي الى القرية
ويقول محمد بن حميد الرحبي: من المؤسف حقاً أن الزحف الصناعي أصبح يهدد القرية جراء المخططات الصناعية، حيث تبعد هذه المخططات عن المخططات السكنية (منازلنا) ما يقارب من 150 متراً تقريباً فقط، مما يشكل لنا قلقاً كبيراً، هذا في الوقت الحالي فكيف عندما تكتمل جميع المخططات الصناعية والتي ستصبح مستقبلاً تعج بالعديد من الشركات والمصانع مما ستسبب القلق للقرى القريبة من المخططات ومهددة بالتلوث البيئ الذي سيلحق أضراراً صحية للمواطنين القاطنين في هذه القرية نتيجة انبعاث الروائح السامة من تلك المخططات الصناعية.
وأضاف: إننا نطالب ونناشد الجهات المختصة بالوقوف على مشكلتنا، خصوصاً نحن أهالي قرية سرو ضمن احدى القرى المتبقية من الذين تم نقلهم سواء للقرى التابعة للمسفاة الشرقية أو المسفاة الغربية، لذلك نطالب الجهات المختصة أن يتم نقلنا إلى قرية العوابي أسوة بمن تم نقلهم سابقاً من أقاربنا وجيراننا ومن القرى الأخرى إلى قرية العوابي التابعة لولاية بوشر.
وثمّن بقوله: إننا نشيد بجهود مسؤول القرية وسعادة الوالي وعضو مجلس البلدي بالإضافة إلى جانب وزارة البيئة والشؤون المناخية، كما نأمل أن تتضافر الجهود من أجل نقل قرية سرو بولاية بوشر إلى منطقة العوابي بالمنطقة.
ويقول عبدالله بن حميد الرحبي: أصبحت قرية سرو تنتشر فيها العمالة الوافدة بكثرة والتي تقطن بين منازل أهالي القرية، حيث أصبحت هذه العمالة مسببة قلقاً وازعاجاً للسكان، بالإضافة أن هذه العمالة تقوم بحرق المخلفات الضارة واشعال الحرائق في مختلف الاماكن والتي تسبب لنا الروائح الكريهة والسامة وهي تعتبر مضرة بالإنسان ولذلك اضطر بعض السكان إلى السكن خارج القرية بالإيجار جراء هذه التصرفات غير اللائقة وهذا يكلف الكثير من الالتزمات المادية للمواطن.

شكرا لمتابعينا قراءة خبر أهالي قرية سرو بمسفاة بوشر يطالبون بوقف زحف المخططات الصناعية والتجارية على أحيائهم السكنية | سلطنة عمان في عيون الجزيرة ونحيطكم علما بان محتوي هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري الوطن (عمان) ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر عيون الجزيرة وانما تم نقله بالكامل كما هو، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي الوطن (عمان) مع اطيب التحيات.

*** تنويه هام ***
موقع عيون الجزيرة لا يمت بأي صلة لشبكة الجزيرة الاخبارية او قنوات الجزيرة القطرية فنحن موقع اخباري خليجي متعدد المصادر

التالى (الصحة): البدء بالتوسّع في تحصين الفئات المُستهدفة بلقاحي (فايزر ـ بيونتيك) و(أكسفورد ـ أسترزينيكا) | سلطنة عمان