الارشيف / أخبار الرياضة

91 ألفاً زفوا برشلونة البطل 8 مرات في آخر 11 سنة | عيون الجزيرة

قاد المهاجم الدولي الأرجنتيني ليونيل ميسي فريقه برشلونة إلى إحراز اللقب ال26 في تاريخه بتسجيله هدف الفوز على ضيفه ليفانتي 1-صفر، أمام 91 ألف متفرج احتشدوا في ملعب كامب نو، لمشاهدة النادي الكتالوتي يصعد إلى منصة تتويج الدوري الإسباني لكرة القدم.

وسجل ميسي الذي دخل في الشوط الثاني، الهدف الوحيد في الدقيقة 62 فضمن برشلونة رسمياً الاحتفاظ باللقب الذي أحرزه الموسم الماضي للمرة الثامنة في المواسم ال11 الأخيرة.

وكان برشلونة بحاجة إلى الفوز على ليفانتي لحسم اللقب بعدما فاز أتلتيكو مدريد على ضيفه بلد الوليد 1-صفر، وهو ما حققه بفضل ميسي الذي أبقاه المدرب إرنستو فالفيردي على مقاعد البدلاء قبل أن يدفع به في الشوط الثاني مكان البرازيلي فيليبي كوتينيو.

وعزز برشلونة موقعه في الصدارة برصيد 83 نقطة بفارق 9 نقاط أمام أتلتيكو مدريد قبل 3 مراحل من نهاية الموسم.

ونجح ميسي في تسجيل الهدف الوحيد عندما تلقى كرة رأسية من التشيلي أرتورو فيدال داخل المنطقة فتلاعب بالمدافع روبير وسدد الكرة بيسراه على يمين الحارس أيتور فرنانديز.

وهو الهدف ال34 لميسي في الدوري هذا الموسم فعزز موقعه في صدارة لائحة الهدافين، كما هو اللقب ال34 لميسي بألوان البلاوغرانا وهو رقم قياسي في تاريخ النادي الكتالوني، والأول له كقائد للفريق، كما أصبح الأكثر تتويجاً بلقب الدوري في برشلونة برصيد 10 ألقاب، متفوقاً على اندرياس إنييستا صاحب 9 ألقاب، كما بات ميسي على بعد لقبين من اللاعب الأكثر تتويجاً بالليجا في تاريخ المسابقة، وهو أسطورة ريال مدريد السابق باكو خينتو (12 لقبا).

وكان برشلونة يملك 16 لقباً فقط في الدوري ونصف غلة غريمه ريال مدريد (29) قبل التعاقد مع ميسي الذي ساهم بتتويجه بعشرة ألقاب في مدى 15 عاماً ليصبح الفارق بين الغريمين 7 ألقاب (33 لقبا للنادي الملكي).

ورفع ميسي غلته من الأهداف مع النادي الكتالوني في الليجا إلى 417 هدفاً في 450 مباراة، وبات مرشحاً بقوة هذا الموسم للقب الهداف للمرة السادسة ليعادل الأسطورة تيلمو ثارا (6 ألقاب للهداف بين 1945 و1953).

وبعد كل هذه الأرقام المذهلة كان طبيعياً أن يستأثر ميسي وبرشلونة بعناوين الصحف الصادرة أمس، وكان أبلغ تعليق هو ما ذكرته صحيفة «ماركا» المدريدية التي وصفت برشلونة بعد سيطرته على الألقاب في الكرة الإسبانية «بالديكتاتور».

وعنونت «ماركا»: ال 10 لصاحب الرقم 10 في إشارة لليونيل ميسي.

أما صحيفة «سبورت» الكتالونية فعنونت «الليجا هي ميسي»، في إشارة إلى أن النجم الأرجنتيني طبع الدوري الإسباني بطابعه الخاص، في حين قالت صحيفة «الأس»: «العاشرة لميسي».

شكرا لمتابعينا قراءة خبر 91 ألفاً زفوا برشلونة البطل 8 مرات في آخر 11 سنة | عيون الجزيرة في عيون الجزيرة ونحيطكم علما بان محتوي هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري الخليج ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر عيون الجزيرة وانما تم نقله بالكامل كما هو، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي الخليج مع اطيب التحيات.

*** تنويه هام ***
موقع عيون الجزيرة لا يمت بأي صلة لشبكة الجزيرة الاخبارية او قنوات الجزيرة القطرية فنحن موقع اخباري خليجي متعدد المصادر