وفاة وزير الداخلية متأثرا بإصابته جراء قصف عنيف (صورة+تفاصيل)

كشفت مصادر مطلعة، عن وفاة وزير الداخلية في حكومة الانقلاب اللواء عبد الحكيم المأوري، في ظروف غامضة في أحد مستشفيات لبنان.

 

ورجحت المصادر أن الماوري، توفي متأثرا بجراح أصيب بها في 17 أبريل العام الماضي في قصف للتحالف استهدف مبنى وزارة الداخلية بصنعاء.

 

وكان الماوري في وضع خطر فرض على المليشيا اشتراط نقله مع عدد من المصابين إلى عمان في طائرة أممية في نوفمبر الماضي قبل حضور مشاورات السويد.

 

وبينت المصادر أن عددا من القيادات قتلت وأصيب الماوري في قصف للتحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن وظل في العناية المركزة فترة طويلة وجرى نقله إلى عمان ومنها إلى بيروت.

 

وكان رئيس المجلس السياسي الانقلابي مهدي المشاط، أعلن أمس وفاة الماوري في أحد مستشفيات لبنان، مكتفيا بالقول إنه أصيب بمرض عضال.

21-04-19-99875220.jpg

شكرا لمتابعينا قراءة خبر وفاة وزير الداخلية متأثرا بإصابته جراء قصف عنيف (صورة+تفاصيل) في عيون الجزيرة ونحيطكم علما بان محتوي هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري اليمن السعيد ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر عيون الجزيرة وانما تم نقله بالكامل كما هو، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي اليمن السعيد مع اطيب التحيات.

*** تنويه هام ***
موقع عيون الجزيرة لا يمت بأي صلة لشبكة الجزيرة الاخبارية او قنوات الجزيرة القطرية فنحن موقع اخباري خليجي متعدد المصادر