أخبار الكويت | السند: العمل المؤسسي والالتزام المجتمعي من أساسيات معالجة الوضع ... | عيون الجزيرة

أخبار الكويت | السند: العمل المؤسسي والالتزام المجتمعي من أساسيات معالجة الوضع ... | عيون الجزيرة
أخبار الكويت | السند: العمل المؤسسي والالتزام المجتمعي من أساسيات معالجة الوضع ... | عيون الجزيرة

هذا المحتوى من : كونا

أكد المتحدث الرسمي باسم وزارة الصحة الدكتور عبدالله السند ان الوضع الوبائي العالمي لا يزال مقلقا وذلك استناد إلى مؤشرات تقييم الوضع الوبائي لافتا الى أن أساسيات معالجة الوضع الوبائي يتم عبر العمل المؤسسي والالتزام المجتمعي.
وقال الدكتور السند خلال مؤتمر وزارة الصحة الدوري ال(114) بشأن مستجدات الوضع الصحي في البلاد اليوم الأربعاء "اننا نستطيع مواجهة هذا التحدي وكسر منحنيات انتشار الوباء من خلال السعى والعمل والتعاون المجتمعي المثمر".
وذكر ان عدد الإصابات بالمرض حول العالم بلغت أكثر من 115 مليونا و420 ألفا في حين بلغت حالات الوفاة أكثر من مليونين و562 ألفا أما حالات الشفاء فقد تجاوزت حاجز ال91 مليونا و213 ألف حالة.
وافاد أن مجموع الحالات النشطة عالميا بلغت أكثر من 21 مليونا و644 ألف حالة من بينها أكثر من 90 ألفا و707 حالات في وضع حرج جدا أي بما يشكل 4ر0 في المئة من مجموع الحالات النشطة.
واشار الى أن الولايات المتحدة الأمريكية تأتي بالمرتبة الأولى عالميا في عدد الاصابات بتسجيلها أكثر من 25 في المئة من الاصابات تليها الهند بأكثر من 9 في المئة ثم البرازيل بأكثر من 7ر3 في المئة.
وقال ان الحالات النشطة حول العالم مرت بمرحلة انخفاض طفيف خلال الأسابيع الماضية وشهدت ثباتا نسبيا لافتا الى أن الأمر ينطبق أيضا على الحالات الحرجة فبعدما كان هناك انخفاض طفيف توقف إلى ثبات نسبي.
واستعرض الدكتور السند المستجدات المحلية لافتا الى أن متوسط نسبة إشغال الأجنحة الخاصة ب(كوفيد-19) في المؤسسات العلاجية التابعة لوزارة الصحة حتى ال24 ساعة الأخيرة بلغ 23 في المئة في حين كانت هذه النسبة قبل شهر من اليوم أي في تاريخ 3 فبراير الماضي 6ر14 في المئة.
وقال ان متوسط نسبة إشغال غرف العناية المركزة الخاصة ب(كوفيد-19) بلغ 21 في المئة وذلك حتى ال24 ساعة الأخيرة في حين كانت هذه النسبة قبل شهر من اليوم 2ر10 في المئة وان الزيادة في متوسط نسب إشغال أجنحة (كوفيد-19) خلال شهر بلغت 4ر8 في المئة بينما بلغت الزيادة في متوسط نسب إشغال العناية المركزة ل(كوفيد-19) خلال شهر 8ر10 في المئة.
وفيما يخص الإحصائية اليومية لوزارة الصحة قال ان نسبة إجمالي حالات الشفاء الى الإصابة انخفضت إلى 5ر93 في المئة مقارنة بأمس البالغة 7ر93 في المئة وبلغت نسبة حالات الشفاء إلى الإصابة خلال ال31 يوما الأخيرة 9ر81 في المئة مقارنة بأمس والتي بلغت 2ر82 في المئة.
وأوضح ان مجموع حالات الشفاء منذ أول الشهر الماضي وحتى اليوم بلغ 23720 وتم تسجيل 2987 حالة شفاء خلال 3 أيام وان نسبة الزيادة في حالات الشفاء منذ أول الشهر الماضي وحتى اليوم بلغت 9ر14 في المئة من إجمالي حالات الشفاء.
وأشار الدكتور السند الى استمرار ارتفاع أرقام الإصابة وتسجيل 1409 اصابة وهو الرقم الأعلى منذ بداية ظهور حالات الإصابة في البلاد وتسجيل 3929 حالة إصابة خلال 3 أيام وتسجيل 28938 إصابة منذ الشهر الماضي وحتى اليوم.
وقال ان نسبة الزيادة في حالات الإصابة منذ أول الشهر الماضي وحتى اليوم ارتفعت لتصل إلى 4ر17 في المئة مقارنة ب 5ر16 في المئة أمس وذلك من إجمالي حالات الإصابة موضحا ان نسب الإصابة لا تزال أعلى من حالات الشفاء منذ أول الشهر الماضي وحتى اليوم.
وأكد انه بتعاون الجميع سنعبر هذه الموجة داعيا الى الالتزام بكافة الاشتراطات الصحية حتى نخرج من هذه الجائحة بأقل الخسائر الممكنة.
وأوضح أن حالات العناية المركزة تواصل مؤشر الصعود حيث بلغت نسبة الزيادة منذ الشهر الماضي وحتى اليوم 200 في المئة وأنه بالنظر لاستمرار تزايد معدلات الإصابة تظل احتمالية زيادة حالات العناية قائمة.
وأشار الى انه تم تسجيل 138 حالة وفاة خلال 31 يوما فقط سائلا المولى سبحانه وتعالي لجميع المتوفين الرحمة والمغفرة ولذويهم خالص العزاء.
وأوضح ان نسبة الإصابة الى المسحات انخفضت اليوم إلى 3ر13 في المئة مقارنة بيوم امس والتي بلغت 6ر15 في المئة مبينا انه بالمسؤولية المجتمعية والتحصين نستطيع جميعا عبور الموجة الحالية بأمان.
ومن ناحيته قال اختصاصي الأمراض الباطنية في مستشفى الفروانية الدكتور خالد الفصام في المؤتمر الصحفي نفسه ان التزايد الطردي في عدد الحالات يجب أن يقرأ بتمعن ولا يمر مرور الكرام.
ولفت الدكتور الفصام الى انه تم الاعلان عن معدل قياسي في عدد الاصابات "لم نصل اليه منذ بداية الأزمة" مؤكدا ان هذا يستدعي الحذر والحيطة والالتزام بالاجراءات الاحترازية.
وأوضح انه لا توجد حالة واحدة حتى الان تم توثيقها محليا كحالة وفاة ناتجة عن تطعيم فيروس كورونا المستجد وان "جميع الاعراض التي نواجهها هي أعراض منصوص عليها مسبقا ومتوقعة" داعيا الجميع الى المبادرة في الحصول على التطعيم الذي يعد السلاح الأكثر فاعلية لايجاد المناعة المجتمعية والحد من انتشار هذا الوباء العالمي.
وشدد على ضرورة الحصول على المعلومات من مصادرها الرسمية وعدم الانصياع لما يتم تداوله من معلومات خاطئة على وسائل التواصل الاجتماعي مع ضرورة اتباع كل الاجراءات الاحترازية التي أعلنت عنها وزارة الصحة مرارا حفاظا على الصحة العامة.

شكرا لمتابعينا قراءة خبر أخبار الكويت | السند: العمل المؤسسي والالتزام المجتمعي من أساسيات معالجة الوضع ... | عيون الجزيرة في عيون الجزيرة ونحيطكم علما بان محتوي هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري الكويتية ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر عيون الجزيرة وانما تم نقله بالكامل كما هو، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي الكويتية مع اطيب التحيات.

*** تنويه هام ***
موقع عيون الجزيرة لا يمت بأي صلة لشبكة الجزيرة الاخبارية او قنوات الجزيرة القطرية فنحن موقع اخباري خليجي متعدد المصادر